تمكن فريق الوحدة الإماراتي من تحقيق فوز مثير ومستحق على حساب الجيش الملكي في مباراة نصف نهائي كأس الملك سلمان للأندية التي أقيمت اليوم في استاد الملك فهد الدولي. انتهت المباراة بنتيجة 3-1 لصالح الوحدة الإماراتي، مما يؤهله للمنافسة في المباراة النهائية.

تألق فريق الوحدة منذ بداية المباراة، حيث سيطر على مجريات اللعب وأظهر تناغمًا واضحًا بين اللاعبين. استغل الوحدة خبرة لاعبيه وقدراتهم الفردية لمهاجمة مرمى الجيش الملكي بشكل مستمر. تمكن اللاعبون من صناعة العديد من الفرص السانحة ومحاولات التسجيل المتتالية، ولكن الحظ لم يكن جانبهم في الشوط الأول.

في الشوط الثاني، تمكن الوحدة من افتتاح التسجيل في الدقيقة 55 عن طريق اللاعب القائد الذي قام بتسديدة قوية ارتطمت بالقائم واصطدمت بالشباك. لم يستسلم الجيش الملكي وحاول التعادل، لكن دفاعات الوحدة كانت متينة وتصدت لمحاولاته.

في الدقيقة 70، تمكن الوحدة من تسجيل الهدف الثاني عن طريق لاعب وسط متألق، الذي استغل تمريرة دقيقة من زميله وسدد الكرة في الزاوية البعيدة. بعد مرور عشر دقائق فقط، أضاف الوحدة الهدف الثالث بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء.

رغم محاولات الجيش الملكي للرد، لم يتمكن من تسجيل سوى هدف وحيد في الوقت القاتل من المباراة. انتهى اللقاء بفوز مستحق للوحدة الإماراتي بنتيجة 3-1.

يعد هذا الفوز إنجازًا كبيرًا لفريق الوحدة الإماراتي، الذي يسعى للفوز بلقب كأس الملك سلمان للأندية. سيواجه الوحدة في المباراة النهائية الفائز من مباراة النصف الثاني بين الفريقين الآخرين.

يتطلع عشاق كرة القدم إلى المباراة النهائية، حيث ستكون منافسة قوية بين الوحدة والفريق الذي سيتأهل لمواجهته.